Menu

رسالة لمنخرطي الرجاء الرياضي:

المنخرطون  موسم 2016 -2017  
مواكبة للقاء التواصلي للمنخرطين الذي سيعقد يوم غد الثلاثاء، و هو اللقاء الذي سيجعل برلمان الرجاء امام محك تاريخي، و بناء على اقتراحات زوار موقع الأنصار نود أن نوصل هذه الرسالة بكل وضوح و شفافية و ذلك لوضع المسؤولية على عاتق المنخرطين الذين يجب أن يمثلوا هموم المناصرين كحلقة وصل بينهم و بين مكتب الفريق.
 
السادة المنخرطين، مطالب الجمهور الرجاوي و بأغلبية ساحقة لا  تدعو للشك ويكمن في الدعوة لعقد جمع عام استثنائي  قصد وضع الرئيس سعيد حسبان ومكتبه أمام معطى عدم ثقة جمهور الرجاء في المكتب المسير الحالي. 
 
لا يخفى على أي عاقل أن الرئيس و مكتبه يفتقدون للثقة على ارض الواقع و أقر هذا كذلك استقراء للجماهير  على موقع الأنصار حيث كانت المشاركة بأرقام قياسية تفوق 28000 كانت النتيجة واضحة للعيان بسحب الثقة في المكتب الحالي. و تأكيدا لهذا الاستقراء، عبر زوار الموقع من حيث مقترحاتهم للمنخرطين على نفس الاتجاه. دون أن نغفل رد فعل الجمهور على المدرجات خلال اللقاءين الأخيرين ضد الجيش الملكي والدفاع الحسني الجديدي.
 
وبهذا سنعمل من موقعنا على مواكبة هذا اللقاء و نشر الأسماء التي تسير ضد التيار العام و بذلك لكي يعلم المناصرين من هو الذي يضع مصلحة الرجاء فوق كل اعتبار بعيدا عن التهليل و التطبيل للأشخاص. 
 
الرجاء أمانة في عنقكم فأملنا أن تخرجوا بقرارات و توصيات صارمة عوض بلاغات لا تجدي على ارض الواقع .
 
نرجو أن تغلب المصلحة العامة على الخاصة كما نود أن نشير أن كل من كان همه الحضور للقاء من أجل افشاله بالطرق المعروفة، سنكون اول من ينشر هاته الأسماء لتنوير الرأي الرجاوي.
مطالبنا هو أن يمر اللقاء في جو حضاري يجسد قيمة الفريق و صورته  و تمثيل مطالب الجمهور الرجاوي الذي بدت مطالبه واضحة لا تحتاج لأي تأويلات. 
 
و الله الموفق و من وراء القصد!
 
عاش الرجاء.
 

 

اترك تعليقا

2017-01-02 11:55:06  
DimaDimaRaja.com