DDR

موقع أنصار الرجاء الرياضي العالمي

Uncategorized أخبار الفريق

من يسرب وثائق النادي؟!

ليس مرة واحدة، بل مرتان في أقل من أسبوع وبه، فلابد من تحقيق في الأمر، حيث لاحظنا في المدة الأخيرة تداول بعض الوثائق الخاصة بالنادي على مواقع التواصل الاجتماعي؛ الأمر الذي يطرح احتمالان، أولهما أن التسريبات ليست حقيقية وخضعت لعملية “الفوطو شوب “، أما الاحتمال الثاني؛ فهو أنّ هناك من قام بتسريب هذا الوثائق وهنا مربط الفرس! رئيس النادي عليه أن يفتح تحقيقا إذا كانت هذه التسريبات منبعها مركب لوازيس!! فالأمر خطير ويحتاج إلى الصرامة.

الكل يعلم أن الأطراف التي لديها مثل هذه الوثائق من جانب الرجاء أشخاص معلومين سواء إذا تعلق الأمر بموظفي النادي أو من أشرف على المفاوضات وهناك طبعا اللاعب ووكيل أعماله.

تسريب مثل هذه الوثائق هدفه معلوم، وللأسف ليست هذه هي المرة الأولى، و المسألة أصبحت تتكرر بشكل مريب وغير مفهوم.
والغريب أن من يتوصل بمثل هذه التسريبات من هو شخص بعينه ومنبر بعينه، وبعيدا عن التغني بقاعدة “حق المعلومة” فهناك علامة استفهام كبرى حول النوايا الذي تدفع به إلى نشر التسريبات، وهو الذي عرف عنه اللعب على الحبلين، ولطالما هاجم الفريق رغم أنه كان أجيرا في النادي.

على أيٍ، المسؤولية يتحملها المكتب المسير الذي عليه أن يفتح تحقيقا في الأمر، فإن كان مصدر التسريب ليس هو فصمته عن الأمر يدينه وبشكل غير مباشر.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *